إعراب سورة التغابن


بسم الله الرحمن الرحيم


﴿ يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ فَمِنْكُمْ كَافِرٌ وَمِنْكُمْ مُؤْمِنٌ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ * خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ وَصَوَّرَكُمْ فَأَحْسَنَ صُوَرَكُمْ وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ * يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُسِرُّونَ وَمَا تُعْلِنُونَ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ * أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ فَذَاقُوا وَبَالَ أَمْرِهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ * ذَلِكَ بِأَنَّهُ كَانَتْ تَأْتِيهِمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَقَالُوا أَبَشَرٌ يَهْدُونَنَا فَكَفَرُوا وَتَوَلَّوْا وَاسْتَغْنَى اللَّهُ وَاللَّهُ غَنِيٌّ حَمِيدٌ * زَعَمَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنْ لَنْ يُبْعَثُوا قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتُبْعَثُنَّ ثُمَّ لَتُنَبَّؤُنَّ بِمَا عَمِلْتُمْ وَذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ * فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالنُّورِ الَّذِي أَنْزَلْنَا وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ * يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ذَلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ * وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ خَالِدِينَ فِيهَا وَبِئْسَ الْمَصِيرُ * مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ يَهْدِ قَلْبَهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ * وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ * اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ * يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلَادِكُمْ عَدُوًّا لَكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ وَإِنْ تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ * إِنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلَادُكُمْ فِتْنَةٌ وَاللَّهُ عِنْدَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ * فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنْفِقُوا خَيْرًا لِأَنْفُسِكُمْ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * إِنْ تُقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعِفْهُ لَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ شَكُورٌ حَلِيمٌ * عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴾ [التغابن: 1 - 18].


 


1 - 9 ﴿ يُسَبِّحُ ﴾ فعل مضارع مرفوع، ﴿ مَا ﴾ فاعل ﴿ وَلَهُ ﴾ جار ومجرور خبر مقدم ﴿ الْمُلْكُ ﴾ مبتدأ مؤخر ﴿ وَهُوَ ﴾ مبتدأ ﴿ عَلَى كُلِّ ﴾ جار ومجرور متعلقان بقدير، ﴿ قَدِيرٌ ﴾ خبر، هُوَ مبتدأ، ﴿ الَّذِي ﴾ خبر، ﴿ خَلَقَكُمْ ﴾ فعل ماض والفاعل هو والكاف مفعول به ﴿ فَمِنْكُمْ ﴾ الفاء للعطف والتفصيل، منكم: جار ومجرور خبر مقدم، ﴿ كَافِرٌ ﴾ مبتدأ مؤخر، ﴿ وَصَوَّرَكُمْ ﴾ فعل ماض والفاعل هو والكاف مفعول به، ﴿ تُسِرُّونَ ﴾ فعل مضارع مرفوع والواو فاعل والعائد محذوف، والجملة صلة الموصول ﴿ وَاللَّهُ ﴾ مبتدأ، ﴿ عَلِيمٌ ﴾ خبر، ﴿ أَلَمْ ﴾ الهمزة للاستفهام، لم: حرف جازم، ﴿ يَأْتِكُمْ ﴾ فعل مضارع مجزوم والكاف مفعول به، ﴿ نَبَأُ ﴾ فاعل، ﴿ الَّذِينَ ﴾ مضاف إليه، ﴿ فَذَاقُوا ﴾ فعل ماض والواو فاعل، ﴿ وَبَالَ ﴾ مفعول به، ﴿ أَمْرِهِمْ ﴾ مضاف إليه، ﴿ ذَلِكَ ﴾ مبتدأ، والجار والمجرور ﴿ بِأَنَّهُ ﴾ خبر ذلك، أنه: حرف ناسخ والهاء اسمها، وجملة كانت تأتيهم خبرها، ﴿ كَانَتْ ﴾ فعل ماض ناسخ واسمها مستتر هي، وجملة تأتيهم خبرها ﴿ تَأْتِيهِمْ ﴾ فعل مضارع والهاء مفعول به مقدم، ﴿ رُسُلُهُمْ ﴾ فاعل، "ويجوز أن يتنازع "رسلهم" "كانت" و"تأتيهم" على أنها اسم كانت وفاعل تأتيهم" ﴿ أَبَشَرٌ ﴾ الهمزة للاستفهام مبتدأ، وجملة يهدوننا خبر ﴿ يَهْدُونَنَا ﴾ فعل مضارع مرفوع والواو فاعل والهاء مفعول به، ﴿ زَعَمَ ﴾ فعل ماض ﴿ الَّذِينَ ﴾ فاعل، ﴿ كَفَرُوا ﴾ فعل ماض والواو فاعل، ﴿ أَنْ ﴾ مخففة من الثقيلة واسمها ضمير الشأن، ﴿ لَنْ ﴾ حرف ناصب، ﴿ يُبْعَثُوا ﴾ فعل مضارع مبني للمجهول منصوب بلن والواو نائب فاعل، والجملة خبر أنْ، وأنْ وما في حيزها سدت مسد مفعولي زعم ﴿ وَرَبِّي ﴾ الواو للقسم والجر، ربي: اسم مجرور والياء مضاف إليه، ﴿ لَتُبْعَثُنَّ ﴾ اللام واقعة في جواب قسم، فعل مضارع مرفوع بثبوت النون المحذوفة لتوالي الأمثال، والواو المحذوفة المدلول عليها بضمة الثاء نائب فاعل والنون للتوكيد "لتبعثونَنَّ" ﴿ ثُمَّ لَتُنَبَّؤُنَّ ﴾ عطف على تبعثن، مبنية للمجهول والواو المحذوفة نائب فاعل ﴿ وَذَلِكَ ﴾ مبتدأ يَسِيرٌ خبر، ﴿ فَآَمِنُوا ﴾ فعل أمر مبني على حذف النون والواو فاعل ﴿ ذَلِكَ ﴾ مبتدأ، ﴿ يَوْمُ ﴾ خبر، ﴿ التَّغَابُنِ ﴾ مضاف إليه ﴿ وَمَنْ ﴾ اسم شرط جازم مبتدأ، ﴿ يُؤْمِنْ ﴾ فعل مضارع مجزوم وهو فعل الشرط ﴿ وَيَعْمَلْ ﴾ عطف على يؤمن بالجزم ﴿ يُكَفِّرْ ﴾ فعل مضارع مجزوم وهو جواب الشرط ﴿ سَيِّئَاتِهِ ﴾ مفعول به ﴿ وَيُدْخِلْهُ ﴾ عطف على "يُكَفِّرْ" والفاعل هو والهاء مفعول به أول، ﴿ جَنَّاتٍ ﴾ مفعول به ثان ﴿ خَالِدِينَ ﴾ حال ﴿ أَبَدًا ﴾ ظرف زمان.


 


10 - 18 ﴿ وَالَّذِينَ ﴾ مبتدأ، ﴿ كَفَرُوا ﴾ فعل ماض والواو فاعل والجملة صلة الموصول ﴿ أُولَئِكَ ﴾ مبتدأ، ﴿ أَصْحَابُ ﴾ خبر، ﴿ النَّارِ ﴾ مضاف إليه، والجملة الاسمية خبر الذين ﴿ خَالِدِينَ ﴾ حال ﴿ وَبِئْسَ ﴾ فعل ماض جامد للذم، ﴿ الْمَصِيرُ ﴾ فاعل ومخصوص الذم محذوف "النار"، ﴿ مُصِيبَةٍ ﴾ مجرور لفظًا في محل رفع فاعل، ﴿ إِلَّا ﴾ للحصر، ﴿ وَمَنْ يُؤْمِنْ ﴾ الواو للعطف، يؤمن: فعل مضارع مجزوم وهو فعل الشرط والفاعل هو، ﴿ يَهْدِ ﴾ فعل مضارع مجزوم وهو جواب الشرط، ﴿ قَلْبَهُ ﴾ مفعول به ﴿ وَاللَّهُ ﴾ مبتدأ، ﴿ بِكُلِّ ﴾ جار ومجرور، ﴿ شَيْءٍ ﴾ مضاف إليه، ﴿ عَلِيمٌ ﴾ خبر، ﴿ وَأَطِيعُوا ﴾ فعل ماض والواو فاعل، ﴿ اللَّهَ ﴾ لفظ الجلالة مفعول به ﴿ فَإِنْ ﴾ الفاء للعطف، إن: حرف شرط جازم، ﴿ تَوَلَّيْتُمْ ﴾ فعل ماض مبني على السكون في محل جزم فعل الشرط، ﴿ فَإِنَّمَا ﴾ الفاء رابطة، إنما: كافة ومكفوفة ﴿ عَلَى رَسُولِنَا ﴾ جار ومجرور خبر مقدم، ﴿ الْبَلَاغُ ﴾ مبتدأ مؤخر، وجملة فإنما في محل جزم جواب الشرط، ﴿ اللَّهُ ﴾ مبتدأ، ﴿ لَا ﴾ نافية للجنس ﴿ إِلَهَ ﴾ اسمها، ﴿ إِلَّا ﴾ للحصر ﴿ هُوَ ﴾ بدل إله على المحل، والجملة خبر، وخبر لا محذوف تقديره "موجود" ﴿ وَعَلَى اللَّهِ ﴾ جار ومجرور ﴿ فَلْيَتَوَكَّلِ ﴾ اللام للأمر، يتوكل: فعل مضارع مجزوم، ﴿ الْمُؤْمِنُونَ ﴾ فاعل، ﴿ إِنَّ ﴾ حرف ناسخ، ﴿ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ ﴾ جار ومجرور خبرها المقدم ﴿ عَدُوًّا ﴾ اسمها المؤخر ﴿ فَاحْذَرُوهُمْ ﴾ الفاء الفصيحة، فعل أمر مبني على حذف النون والواو فاعل والهاء مفعول به ﴿ وَإِنْ ﴾ أداة شرط جازم ﴿ تَعْفُوا ﴾ فعل مضارع مجزوم وهو فعل الشرط والواو فاعل ﴿ فَإِنَّ ﴾ الفاء رابطة، إن: حرف ناسخ، ﴿ اللَّهَ ﴾ اسمها، ﴿ غَفُورٌ ﴾ خبرها، ﴿ رَحِيمٌ ﴾ خبر ثان، ﴿ إِنَّمَا ﴾ كافة ومكفوفة، ﴿ أَمْوَالُكُمْ ﴾ مبتدأ ﴿ فِتْنَةٌ ﴾ خبر، ﴿ مَا ﴾ مصدرية تؤول مع ما بعدها بمصدر منصوب بفعل محذوف " جُهْدَكُمْ ﴿ اسْتَطَعْتُمْ ﴾ فعل ماض والتاء فاعل ﴿ وَأَنْفِقُوا ﴾ فعل أمر مبني على حذف النون والواو فاعل ﴿ خَيْرًا ﴾ مفعول به لفعل محذوف "تكسبوا خيرًا"، ويجوز: نعت لمصدر محذوف "إنفاقًا خيرًا" ﴿ وَمَنْ ﴾ اسم شرط جازم مبتدأ، ﴿ يُوقَ ﴾ فعل مضارع مبني للمجهول مجزوم وهو فعل الشرط ونائب الفاعل هو، ﴿ شُحَّ ﴾ مفعول به ثان، ﴿ نَفْسِهِ ﴾ مضاف إليه ﴿ فَأُولَئِكَ ﴾ الفاء رابطة، أولئك: مبتدأ، ﴿ هُمُ ﴾ مبتدأ، ﴿ الْمُفْلِحُونَ ﴾ خبر، والجملة خبر أولئك، وجملة فأولئك في محل جزم جواب الشرط، ﴿ قَرْضًا ﴾ مفعول مطلق، ﴿ حَسَنًا ﴾ نعت ﴿ يُضَاعِفْهُ ﴾ فعل مضارع مجزوم وهو جواب الشرط والفاعل هو والهاء مفعول به، ﴿ عَالِمُ ﴾ خبر لمبتدأ محذوف هو، ﴿ الْغَيْبِ ﴾ مضاف إليه، ﴿ الْعَزِيزُ ﴾ خبر، ﴿ الْحَكِيمُ ﴾ خبر.


 


معاني الكلمات:


له الملك: كل شيء ملكه سبحانه، أحسن صوركم: خلق الإنسان في أجمل صورة، بذات الصدور: عليم بما تضمر الصدور من نوايا، وَبَال أمرهم: عقوبة سوء عملهم، وتولوا: جعلوا غير الله وليهم، زعم: قال كذبًا، لَتُنَبَّؤُنَّ: لَتُخْبَرُنَّ يوم القيامة بما اقترفتم في الدنيا، يسير: سهل، يوم الجمع: يوم القيامة، التغابن: أخذ الزيادة، بحيث يحوز أهل الجنة كل شيء، ويخسر المشركون، فكأن المؤمنين غبنوهم، يكفر سيئاته: يمحوها وقد يبدلها حسنات.


 


يهد قلبه: يشرَحْه للخير، عدوًا لكم: بعضهم معادون لفعل الخير مثل: الإنفاق والجهاد، ومثبطون لهِمَّة آبائهم، فتنة: يشغلون عن فعل الخير، ومن يوق شحَّ نفسه: يتقي البخل بالإنفاق، تقرضوا: تتصدقوا وتنفقوا في سبيله.