الرَّدُّ على عبد الرحمن عبد الخالق
! في دعواه !
المداخلة وداعش وجهان لعملة
واحدة