وصايا في الحروب.

1- اﻹكثار من الدعاء والإلتجاء إلى الله تعالى لينصر العباد ويغيث الجيش والبلاد ويكسر شوكة الأعداء ويثبت الأقدام والقلوب.

2- إحسان الظن بالله والعلم اليقين أن الله محقق وعده بالنصر لمن نصر الله وكتابه ونبيه ودينه (إن تنصروا الله ينصركم).

3- كمال تعلق القلب بالله وأن الأمر كله بيده وما معنا من العتاد والعدة والأعوان إنما هي أسباب (وما النصر إلا من عند الله).

4- احتساب الأجر في هذا الجهاد لإعلاء كلمة الله، وهو من أفضل الأعمال وذروة سنام اﻹسلام إذا كان في سبيله وتحت راية ولي الأمر.

5- تذكير جنودنا البواسل بالأجر والثواب والاحتساب والثناء عليهم بالخير والتواصي بذلك وذكر أحاديث الجهاد والمرابطة وأجور ذلك.

6- الحرص على عدم نشر الشائعات أو الأخبار الزائفة فقد تكون سببا في إضعاف النفوس وتهبيط الهمم فلنكن دعاة خير لا أبواق أخبار.

7- ذكر فساد عقائد الحوثيين وبيان حالهم للناس حتى يعرفوا حقيقة أمرهم وخطرهم على اﻹسلام والمسلمين.

8- الرجوع إلى الله وترك المعاصي والإكثار من الطاعات في أوقات الفتن والمزلات فالتوحيد والطاعة من أعظم أسباب النصر.

9- قراءة سيرة الرسول وغزواته وأخبار الخلفاء وجهادهم ففيها أعظم حافز إلى الصبر والمصابرة وبيان أسباب النصر وعوامل التمكين.

10 – ذكر محاسن ولاة أمورنا وتذكير الرعية بالولاء والطاعة بالمعروف فجهادهم حجة لأهل الحق غصة على الخوارج والرافضة وأذنابهم.

تلك عشرة كاملة

اللهم انصر دينك

وأعل كلمتك

وانصر عبادك الموحدين.

كتبه،

الشيخ: د. خالد ضحوي الظفيري.

٢٦/٣/٢٠١٥

٦/ جمادى الأخرة / ١٤٣٦

 http://i.imgur.com/gKKSLbg.jpg