جواب فضيلة الشيخ صالح الفوزان حفظه الله

السؤال:

هل الردود على أهل الأهواء من نهج النبي صلى الله عليه وسلم أم أحدثها من يريدون تفريق الناس وتصنيفهم ؟


الجواب :


يا أخي اقرأ القرآن كم فيه من الردود على المشركين وعلى المنافقين وعلى المخطئين ، القرآن نفسه ، الله يرد على هؤلاء في كثير من الآيات ، الرسول  صلى الله عليه وسلم في الأحاديث يرد ، العلماء ، علماء السلف يردون ، فلابد من الرد على المخالف لابد ، لأن هذا من النصيحة للإسلام والمسلمين ولا  نسكت على الأخطاء ونجامل للناس ونصانع الناس ، ونقول هذا يفرق الناس ، الذي يفرق الحق خلي يتفرق ، يبعد عنك ، أما المؤمن هذا ، يفرح بالحق ويفرح إذا  نبه على خطأ ليتراجع عنه ، نعم