الصرف من أهم علوم العربية، وأصعبها والذي يبين أهميته احتياج جميع المشتغلين بالعربية إليه أيما حاجة لأنه ميزان العربية فاللغة يؤخذ جزء كبير منها بالقياس ولا يعرف القياس إلا كل من درس التصريف.
أما غموضه فمتأت مما يتضمنه من إعلال وإبدال، وإدغام ووجوب معرفة الحروف الزوائد وكثرة أوزان الفعل وأوزان الاسم وكثرة الشذوذ واختلاف الآراء وتعدد المذاهب وكثرة المصطلحات ولأهمية هذا العلم عني "راجي الاسمر" بوضع هذا المعجم المفصل في موضوع علم الصرف وحاول فيه التبسيط ما استطاع إلى ذلك وذلك سواء بإيراد الأمثلة أم بطريقة الشرح أم بإيراد تفصيلات المسألة الواحدة.
وقد اعتمد في ذلك على عدد من المصادر والمراجع ومن أهمها كتاب ابن عصفور "الممتع في التصريف" الذي توسع في مسائل الإبدال والإدغام والحروف الذائد. وأوزان الاسم.
وزيادة في الإيضاح والشرح ألحق كتابه بملحقين، ضمن الأول منهما جداول تصريفية لبعض الأفعال، اختارها بحيث تمثل كل الأفعال العربية من حين التصريف، وضمن الثاني أهم كتب الصرف العربي


 من هنااااااااااااااااااا