د. محمد منير الجنباز
معركة المذَار
♦ حدثت في سنة (12) هجرية بين المسلمين والفرس.
♦ قائد المسلمين: خالد بن الوليد.
♦ قائد الفرس: قارن بن قريانس.


جاء قارن مددًا لهرمز، ولما وصَل واجه فلول المنهزمين في معركة ذات السلاسل، فانضموا إلى عسكره ونزل في المذار، وبلَغ خالدًا خبرُهم فتقدَّم نحوهم ومعه من القادة المثنى بن حارثة وأخوه المعنَّى، ومعقل بن الأعشى، وعدي بن حاتم، والقعقاع بن عمرو.


وخرج قارن يدعو للمبارزة، فبرز إليه خالد ومعقل، فسبق إلية معقل فقتله، ثمَّ التحم الجيشان وكان النَّصر للمسلمين، وقتل من فارس مقتلة عظيمة.


وركب الباقي السُّفنَ للنجاة، ومنَع الماءُ المسلمين من اللحاق بهم، وكان جملة مَن قُتل من الفرس قريبًا من ثلاثين ألفًا عدا الذين غرقوا في الماء.


وفي هذه المعركة سُبيَ ذراري المقاتلين من الفرس ومَن ساندهم، وكان في السَّبي والد الحسن البصري العالم الشهير فيما بعد، وضُربتِ الجزية على الفلاحين لقاء إقامتهم وزراعة الأرض.